كلية القانون

جامعــة فلسطيــن

كلية القانون تنظم لقاءً إرشادياً وترحيبياً بالطلبة الجدد

كلية القانون تنظم لقاءً إرشادياً وترحيبياً بالطلبة الجدد

  • 2018-09-18
  • + 63332

وسط أجواء احتفالية نظمت كلية القانون يوم السبت الموافق 15سبتمبر /أيلول 2018؛ لقاء إرشادي وترحيبي بالطالبات والطلبة الجدد الملتحقين بالكلية للعام الدراسي الجديد 2018/2019 وذلك بحضور ملفت للانتباه للدكتور محمد أبو سعدة، نائب رئيس الجامعة لشؤون الاكاديمية، وبحضور الدكتور أحمد الأغا؛ عميد الكلية، والأستاذ سامر موسى، مدير الكلية، و الدكتور أيمن عبد العال والأستاذ نائل شلط.

و افتتح اللقاء بكلمة ترحيبية ألقاها الدكتور أحمد الأغا؛ بارك خلالها للطلبة اختيارهم الالتحاق بكلية القانون، وأكد أن كلية القانون في جامعة فلسطين؛ هي الاختيار الأفضل والأنسب للطلبة، فهي الحاضنة التي يمكن أن تزدهر فيها شخصياتهم، كون أن كليات القانون هي مصنع قادة المستقبل، فأفضل المحامين ورجالات القضاء؛ والموظفين العموميين وأصحاب المشاريع حول العالم؛ هم خريجو كليات القانون، وشدد أن كلية القانون في جامعة فلسطين؛ تواصل جهودها المبذولة لضمان الوصول لأفضل مستويات الجودة الإدارية والأكاديمية التي تساهم في توفير بيئة تعليمية تحفز الطلبة لنهل العلوم النظرية والتطبيقية؛ خاصة في ضوء الاهتمام الواضح لإدارة الجامعة وعمادة الكلية بالمسائل التطبيقية التي تعزز الممارسة العملية ذات الطابع القانوني والقضائي للطلبة الملتحقين في الكلية.

وأثناء الجولة التفقدية والترحيبية للدكتور محمد أبو سعدة، نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية، والوفد المرافق له، هنأ أبو سعدة؛ الطلبة باختيارهم كلية القانون؛ ودعاهم إلى الجد والاجتهاد، والعمل المتواصل من أجل تحقيق مستويات متقدمة في مجالات تخصصهم؛ مؤكداً على أن كلمة السر في النجاح تكمن بالاهتمام والمثابرة والعمل الجاد للاستفادة من المرحلة الجامعية لصقل شخصياتهم، وتنمية مهاراتهم العملية، وذلك بالاستفادة من جهود طاقم الهيئة التدريسية، ومرافق الكلية، معرباً عن تمنياته لهم بفصل دراسي ملؤه النجاح والتفوق.

من جانبه أكد الدكتور أيمن عبد العال؛ على أن كلية القانون بجامعة فلسطين تعتمد بشكل أساسي على الجانب العملي والتطبيقي، وهو ما يميزها عن كليات القانون الأخرى، حيث يمكن للطلبة ممارسة ومحاكاة كل أدوار الحياة العملية المستقبلية داخل حرم الكلية، وبدوره تحدث أ. نائل شلط عن النظام الأكاديمي لجامعة فلسطين، وأوضح مفردات الخطة الدراسية المعتمدة في الكية؛ التي ينبغي على الطلبة التقيد به طوال فترة الدراسة بالجامعة، ومن جانبه تحدث أ. سامر موسى عن أبرز الأنظمة الالكترونية المتبعة في الجامعة كنظام اليوبينار؛ و آلية استخدام النماذج الالكترونية والتي تشكل حلقة الوصل بين الطالب والكلية، وأبرز الدور المناط بالمرشد الأكاديمي.

وقد اختتم اللقاء؛ بجولة استطلاعية لمرافق الكلية، حيث تعرف الطلبة الجدد على مسرح الجريمة والمعمل الجنائي؛ والمحكمة الصورية والعيادة القانونية، واستمعوا لآليات العمل داخل هذه المرافق، التي تقدم خدماتها للطلبة، والمجتمع المحلي على حد السواء، وتضمنت الجولة التعريفية والاستطلاعية لتعريف الطلبة على المرافق الجامعية، وبشكل خاص دائرة القبول والتسجيل، والمكتبة المركزية داخل مقر الجامعة الرئيسي في مدينة الزهراء.

هذاـ وتجدر الإشارة أنه بالتوازي مع هذا اللقاء، نظم لقاءين مشابهين للطلبة الجدد، في فرعي الكلية بمدينتي خان يونس، وشمال قطاع غزة، حيث أشرف كلا من الدكتور كامل مطر، رئيس القسم، والدكتور معتز الأغا، المحاضر في الكلية، على تقديم الإرشادات الخاصة للطبة المسجلين في الكلية، مع بدء العام الدراسي الحالي.