كلية القانون

جامعــة فلسطيــن

كلية القانون تنظم فعالية محاكاة مجلس الأمن تحت عنوان (أوضاع الأسرى الفلسطينيين مستجدات الحالة الفلسطينية)

كليـة القانون تنظم فعالية محاكاة مجلس الأمن بعنوان (أوضاع الأسرى الفلسطينيين مستجدات الحالة الفلسطينية)

  • 2021-10-10
  • + 453229
نظمت كلية القانون والممارسة القضائية في جامعة فلسطين فعالية محاكاة مجلس الأمن تحت عنوان "أوضاع الأسرى الفلسطينيين و مستجدات الحالة الفلسطينية "بحضور كل من الأستاذ الدكتور "جبر الداعور" رئيس الجامعة و الدكتور "أكرم عطا الله "النائب الأكاديمي و الدكتور" أيمن عبد العال" عميد كلية القانون، والدكتور "سامر موسى "عميد شؤون الطلبة،والدكتور" نائل شلط" رئيس قسم القانون، ونخبة من الحقوقيين وجمع كبير من القانونيين والأكاديميين والمؤسسات الحقوقية والطلبة والمهتمين.
من جهته أشار رئيس الجامعة إلى أن جامعة فلسطين تولي اهتماماً كبيراً لـ صقل قدرات طلابنا على مستوى كافة المجالات العلمية والتطبيقية، ومن هنا جاءت تنظيم هذه الفعالية في كلية القانون من أجل أن نعزز انتماء الطالب لقضيته العادلة، وأيضاً من أجل أن نعزز الثقافة الوطنية والانتماء للوطن، مؤكداً أن هذه المحاكاة عبارة عن رصد ملامح الأمل في مستقبل واعد مشرق يقوم على أيدي طلابنا وطالباتنا في جامعة فلسطين، تمهيداً للدفاع عن حقوق الأسرى أمام المحافل الدولية .
وتابع بقوله: بأننا نأمل أن تولي الوسائل الإعلامية أهمية كبيرة في تغطية مثل هذه الفعاليات، التي تعكس حقيقة الواقع لدى طلابنا وكل فئات المجتمع الفلسطيني، والتي من شأنها أن ترسل رسالتنا لكل الأطراف الإقليمية والدولية.
بدوره أكد د. أيمن عبد العال أن جامعة فلسطين دائماً تكون سباقة في كل الأنشطة والفعاليات التي يكون لها دور في نقل الصورة التي تحدث على أرض الواقع سواء على المستوى المحلي أو الدولي، مضيفاً أن الطالب الفلسطيني يعيش اليوم في ظروف صعبة، بالرغم من ذلك فهو يثابر ويجتهد ويحاول أن يكون على اطلاع دائم على المعلومات ومواكبة كل التطورات المحيطة به من أحداث وقرارات تمس القضية الفلسطينية بشكل خاص والمجتمع العربي والعالمي بشكل عام.
من جهته أشار د. نائل شلط أن هذه الفعالية تأتي كجزء من سلسلة الأنشطة اللامنهجية التي تنفذها كلية القانون و أن الكلية تعتمد على معيار ملامسة الواقع العملي كمعيار أساسي في تنفيذها للأنشطة ،و أن هذه الفعالية تأتي في إطار الهجمة الشرسة التي تمارسها مصلحة سجون الاحتلال الإسرائيلي ضد الاسرى الفلسطينيين و أن الهدف من تنفيذ المحاكاة هو تبيان دور مجلس الأمن في التعامل مع قضية الأسرى ، حيث ان هذه القضية يجب أن تحتل أهمية كبرى لأعضاء مجلس الأمن و يجب أن يتخذ بشأنها قرارات أممية قابلة للتنفيذ تحد من معاناة الأسرى وتنهي اختراقات الاحتلال الإسرائيلي لاتفاقيات جنيف الأربعة.